أعراض الحمل في الأيام الأولى بعد الإخصاب

ABDULKADER ABROUSH
الحمل والولادةصحة الحامل
ABDULKADER ABROUSH29 أغسطس 20210آخر تحديث : منذ شهر واحد
أعراض الحمل في الأيام الأولى بعد الإخصاب

تتجلى أعراض الحمل عند مختلف الأشخاص بطرق مختلفة حيث تصاب بعض الأمهات بالصداع بينما تعاني أخريات من الغثيان فقط.

إذا كنت تبحثين عن معلومات حول أعراض الحمل في الأيام الأولى، فقد تكون قراءة هذه المقالة مفيدة لك، و هذا في حين أن العديد من الأمهات لا يشعرن بأي أعراض لأسابيع لذا إذا لم تشاهدي علامات الحمل في الأيام الأولى فلا تصابي بخيبة أمل وانتظري حتى اختبار الحمل.

أعراض الحمل في الأيام الأولى بعد الإخصاب

أعراض الحمل
أعراض الحمل

بالنسبة للأزواج الذين حاولوا منذ شهور الحمل وتوسيع أسرهم ربما يكون أحد أصعب التوقعات هو أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع بين التبويض واختبار الحمل الإيجابي وظهور أعراض الحمل في الأيام القليلة الأولى.

كما يدعي البعض منهم أن هذه الأسابيع تمر مثل بضعة أشهر. وبسبب صعوبة توقع ذلك، ويسعى الكثير من الأزواج وخاصة الأمهات إلى معرفة علامات الحمل في الأيام الأولى.

ستساعدك معرفة علامات الحمل في الأيام الأولى من الإخصاب على تخمين ما إذا كنت حاملاً أم لا في أقرب وقت ممكن.

لذلك إذا أصبحت حاملاً مؤخرًا أو لأي سبب آخر كنت تبحثين عن ملخص للمعلومات المفيدة والعملية حول أعراض الحمل في الأيام الأولى بعد الإخصاب تابعينا حتى نهاية هذه المقالة.

علامات الحمل الأولى

1- الصداع

أعراض الحمل
أعراض الحمل

يعتبر الصداع من أكثر المشاكل شيوعًا أثناء الحمل خاصةً خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل وقد تكون بداية نوبات الصداع هذه في الأسابيع القليلة الأولى.

عندما لا تزالين غير متأكدة مما إذا كنت حاملاً أم لا لذلك فهي إحدى علامات الحمل في الأيام القليلة الأولى من الإصابة بالصداع.

بالطبع ضعي في اعتبارك أنه إذا كان لديك تاريخ من الصداع المتكرر قبل الحمل فقد يؤدي الحمل إلى تفاقم الحالة.

لم يحدد الباحثون بعد بشكل صحيح السبب الكامن وراء صداع الحمل المبكر ومع ذلك فإن التغيرات الهرمونية الواسعة في الجسم وكذلك التقلبات في الدورة الدموية لم تكن فعالة في إحداث هذه المضاعفات وقد تلعب دورًا رئيسيًا في حدوثها.

قد يصيب هذا الصداع باعتباره علامة على الحمل في الأيام الأولى و جزءًا معينًا فقط من الرأس أو أجزاء أكثر منه، قد يظهر هذا الألم خفقانًا أو مبعثرًا، و عادة لا يصاحب صداع الحمل أعراض مقلقة أخرى مثل الاضطرابات البصرية.

اقرأ المزيد: أعراض الحمل في الشهر السادس – خطوة بخطوة

2- إيلام الثدي

الثديان من أجزاء جسم الأم التي تتأثر بشدة بالتغيرات الهرمونية منذ الأيام الأولى، لذلك إذا شعرت في الأيام وحتى الأسبوعين الأول والثاني بعد الإخصاب أن ثدييك منتفخان قليلاً وحتى إذا كانا مؤلمين يمكن اعتبار ذلك علامة على الحمل في الأيام الأولى.

3- التعب

إن نمو إنسان آخر في جسمك ليس بأي حال من الأحوال مهمة سهلة حتى لو لم يكن اختبار الحمل إيجابيًا بعد فإن جسمك ينفق الكثير من الطاقة على تكاثر الخلايا الجنينية وتمايزها. والتي تنمو وتنقسم بمعدل مذهل.

هذا يجعل الأم تشعر بالتعب الشديد خلال الأيام وكذلك في الأسابيع الأولى، وتحتاج فجأة إلى أخذ قيلولة في أي وقت من النهار أو الليل.

4- الغثيان والقيء

أعراض الحمل
أعراض الحمل

في الأيام القليلة الأولى بعد الإخصاب، تفرز الخلايا التي تقسم المشيمة هرمون hCGβ الذي يدخل مجرى دم الأم ويسبب الغثيان والقيء والحساسية لبعض الروائح والمذاقات لذلك فإن التغيرات في حاسة التذوق والغثيان من أعراض الحمل في الأيام الأولى.

5- تغيرات في المزاج

من أهم نتائج التغيرات الهرمونية تقلبات المزاج، على الرغم من أن هذا يظهر عادةً في نهاية الثلث الأول من الحمل، إلا أنه في بعض الأمهات يُنظر إليه على أنه علامة على الحمل في الأيام الأولى من الأسابيع الأولى.

ستساعدك معرفة أعراض الحمل في الأيام الأولى على تقليل توترك وقلقك إلى حد ما لأنه بلا شك كلما رئيتي علامات الحمل أكثر فأكثر في الأيام الأولى كانت فرصتك في الحصول على اختبار حمل إيجابي أفضل.

استمعي إلى جسدك بالطبع بشكل واقعي! حاولي تجنب التلقين العقائدي وإذا كانت لديك أي شكوك حول شيء ما فاسألي طبيبك أو قومي بالرجوع إلى مصادر علمية حسنة السمعة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.