هرمون البرولاكتين أثناء الحمل واهميته

ABDULKADER ABROUSH
الحمل والولادةصحة الحاملمراحل الحمل
ABDULKADER ABROUSHتعديل مونديال منوعات21 أغسطس 20210آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
هرمون البرولاكتين أثناء الحمل واهميته

تؤدي زيادة هرمون البرولاكتين أثناء الحمل إلى تحضير ثدي الأم للرضاعة الطبيعية، و تؤدي الزيادة في هذا الهرمون أثناء الحمل من خلال تكاثر خلايا الأنسجة الدهنية والغدية إلى نمو القنوات الثديية والجيوب الأنفية لثدي الأم وبالتالي بدء إنتاج الحليب.

هرمون البرولاكتين أثناء الحمل

البرولاكتين أثناء الحمل
البرولاكتين أثناء الحمل

البرولاكتين هو هرمون تنتجه الغدة النخامية وتخزنه وتفرزه، هذا الهرمون موجود في كل من المرأة والرجل وقيمته هو فعال جدا في تنظيم أو عدم تنظيم دورات الحيض و التبويض عند النساء، وكذلك عملية إنتاج الحيوانات المنوية لدى الرجال.

على سبيل المثال إذا كانت كمية هرمون البرولاكتين أعلى من الطبيعي لأسباب مختلفة بما في ذلك أورام الغدة النخامية فسيؤدي ذلك إلى قمع الإباضة نتيجة العقم المؤقت وهذا هو سبب ارتباط هرمونات البرولاكتين بالحمل ارتباطًا مباشرًا.

اقرأ أيضًا: جفاف العين أثناء الحمل

هرمون البرولاكتين و الحمل

يتمثل دور هرمون البرولاكتين أثناء الحمل في تهيئة جسم الأم لإطعام الطفل بعد الولادة، وخلال الحمل يزيد هرمون البرولاكتين في جسم الأم وتؤدي هذه الزيادة إلى تكاثر خلايا الغدد الثديية نتيجة لنمو وتشعب الجيوب الأنفية والقنوات الثديية، وإنتاج وإفراز الحليب، تمامًا كما أن الدور الرئيسي لهرمون البرولاكتين في النساء هو تنظيم الدورة الشهرية فإن زيادة هرمون البرولاكتين أثناء الحمل ستهيئ جسم الأم للرضاعة الطبيعية.

أهمية البرولاكتين أثناء الحمل

كما أشرنا فإن تنظيم هرمون البرولاكتين في الأشهر التي تسبق الحمل سيؤدي إلى الإباضة والإخصاب، بشكل عام فإن المعدل الطبيعي لهذا الهرمون هو كما يلي.

الرجال: من 2 إلى 18 نانوغرام / مل

غير الحوامل: 2 إلى 29 نانوغرام / مل

المدى الطبيعي للبرولاكتين في الحمل: 10 إلى 209 نانوغرام / مل

ارتفاع مخاطر البرولاكتين في الحمل

البرولاكتين أثناء الحمل
البرولاكتين أثناء الحمل

كثير من الأشخاص الذين يعانون من عقم مؤقت بسبب ارتفاع مستويات هرمون البرولاكتين قد يصابون بالحمل أثناء عملية العلاج وينخفض ​​مستوى هذا الهرمون في الدم نظرًا لاستخدام عقاقير مثل كابيرجولين وبروموكريبتين في عملية علاج هؤلاء الأشخاص فمن الضروري التوقف عن تناول الدواء فورًا بعد أن يكون اختبار الحمل إيجابيًا والتأكد من صحة الجنين بمساعدة الموجات فوق الصوتية الخ.

إذا كان السبب الرئيسي لارتفاع مستوى البرولاكتين هو أورام الغدة النخامية والتي قد تتسبب في ضعف البصر لدى الأم  فمن المستحسن أن يستمر العلاج من قبل أخصائي الحمل عالي الخطورة، و على الرغم من أن هرمون البرولاكتين يزيد بشكل طبيعي أثناء الحمل إلا أنه يجب أن يكون ضمن المعدل الطبيعي للمرأة الحامل.

المصدر: 

  1.  ويكيبيديا

  2. ويب طب
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.