أسباب الخمول والتعب الشديد أثناء الحمل

ABDULKADER ABROUSH
2021-08-30T09:42:23+00:00
الحمل والولادةصحة الحامل
ABDULKADER ABROUSH29 أغسطس 20210آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
أسباب الخمول والتعب الشديد أثناء الحمل

الخمول والتعب الشديد أثناء الحمل ليس سرا إذا كنتي تشعرين بتعب شديد في المنزل أو في العمل، يجب أن تعلمي أن هذا الشعور موجود لدى جميع الأمهات الحوامل في الواقع ، التعب أثناء الحمل شائع جدًا فيما يلي ستتعرفين على أسباب ذلك الشعور.

أسباب الخمول والتعب الشديد أثناء الحمل

التعب الشديد أثناء الحمل
التعب الشديد أثناء الحمل

هناك العديد من الأسباب الفسيولوجية للإرهاق الشديد أثناء الحمل والهدف الأول للجنين هو استهلاك موارد الأم ، والأم هي الشخص الثاني الذي يستخدم مواردها.

هذا يعني أنه في البداية يوفر مجرى الدم ما يكفي من الأكسجين والاحتياجات الغذائية الأخرى للجنين، وفي المرحلة الثانية تستخدم هذه المصادر.

لذلك فإن كل نبضة قلب جنينية أو كل خلية تنمو في جسمك تقلل من طاقتك وقوتك والسبب الرئيسي للخمول الشديد أثناء الحمل والشعور بالتعب الشديد أثناء الحمل هو انخفاض ضغط الدم وانخفاض الهيموجلوبين وارتفاع  مستويات هرمون الاستروجين  .

انخفاض ضغط الدم

يلعب ضغط الدم دورًا كبيرًا أثناء الحمل ولأن الجسم لا يستطيع تنظيم ضغط الدم بسرعة فإنك تعانين من انخفاض في ضغط الدم.

عند دخولك الثلث الثاني من الحمل يصل ضغط دمك إلى أدنى نقطة له وبالطبع يزداد هذا الضغط أثناء الحمل لكنه لا يزال منخفضًا بشكل ملحوظ.

عندما تستلقي وتنهضي وتقفي بسرعة قد تشعري بالخمول والدوار وحتى السقوط لأن ضغط الدم لا يمكن أن يتكيف بسرعة مع تغيير الوضع.

يعد خفض ضغط الدم أثناء الحمل حالة طبيعية وهو أحد أسباب الشعور بالخمول والتعب.

بالطبع بعد الحمل يرتفع ضغط الدم تدريجياً و هرمونات الحمل  والحاجة إلى الحفاظ على برودة الجسم تسبب فتح الأوعية الدموية وفتح الأوعية الدموية سيخفض ضغط الدم.

الهيموجلوبين والتعب الشديد أثناء الحمل

التعب الشديد أثناء الحمل
التعب الشديد أثناء الحمل

يسبب انخفاض الهيموجلوبين الخمول والتعب أثناء الحمل واالهيموجلوبين عبارة عن صبغة تحتوي على عنصر الحديد لون دمنا أحمر بسبب مزيج الهيموجلوبين والأكسجين.

يلعب الهيموجلوبين دورًا أكثر أهمية، بالإضافة إلى جعل الدم أحمر وهذا يعني أن الهيموجلوبين يمكن أن يتحد مع الأكسجين وهذه الخاصية التي تمكن خلايا الدم الحمراء من توصيل الأكسجين إلى خلايا الجسم.

أثناء الحمل تنخفض كمية الهيموجلوبين لجعل الدم أرق لأن الدم الرقيق أسهل في الهضم لدى الجنين نوع مختلف من الهيموجلوبين الذي يتلقى الأكسجين من الأم، لذا فإن انخفاض مستوى الهيموجلوبين في دم الأم هو سبب آخر للخمول الشديد أثناء الحمل.

نتيجة لاستهلاك الكثير من الأكسجين أثناء الحمل، يعمل قلبك بجهد أكبر وبما أن الأولوية الأولى هي استهلاك الموارد مع الجنين  فسوف تشعرين بمزيد من التعب أثناء الحمل.

 زيادة هرمون الاستروجين والتعب الشديد أثناء الحمل

يتقطع نومك أيضًا أثناء الحمل لأن المستويات المرتفعة من هرمون الاستروجين تعمل كمنشط و تجعلك المستويات العالية من الإستروجين أكثر حساسية للمنبهات وتجعل النوم العميق والمريح حلمًا.

ما الأسباب الأخرى للخمول والتعب الشديد أثناء الحمل ؟

التعب الشديد أثناء الحمل
التعب الشديد أثناء الحمل

أحد الأسباب الأكثر شيوعًا للإرهاق الشديد أثناء الحمل هو الأمراض الشائعة التي يصاب بها الآخرون عندما تكونين حاملاً يضعف جهاز المناعة لديك لذا تكونين أكثر عرضة للإصابة بنزلات البرد وأحيانًا تمرض مرة أخرى قبل أن يشفى نزلات البرد.

سبب آخر للإرهاق هو أنه كلما شعرت بالتعب لا يمكنك الراحة بسبب مشاكل العمل أو الأسرة و يمكن أن يكون للتوتر تأثير فسيولوجي على الجسم لذلك يمكن أن يسبب التعب الشديد والخمول.

في نفس الوقت لا يتعاطف المجتمع مع المرأة الحامل ويتوقع منهن العيش بنفس الأسلوب الذي كان عليه من قبل وله نفس التوقعات منهن، لذلك تنشغل النساء بعملهن حتى سن 38 أسبوعًا يمارسن الرياضة كما في السابق.

الاستمرار في نفس الخطوات كما يتعين عليهن الاستمرار في العمل خارج المنزل كما كان من قبل مع الغثيان والخمول وآلام العضلات، وكلها يمكن أن تسبب إرهاقًا شديدًا أثناء الحمل من تلقاء نفسها.

متى يصبح الخمول الشديد والتعب أكثر شدة أثناء الحمل؟

لا تشعر العديد من النساء بالخمول أو التعب الشديد خلال  الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، ولكن بمرور الوقت تتغير الحالة الفسيولوجية للجنين وتتطلب الطاقة.

لذلك فإن النساء اللواتي اعتدن على الكثير من النشاط ولكنهن يعانين من الغثيان وآلام الثدي وانخفاض ضغط الدم، سوف يشعرن بالتعب الشديد.

الخمول الشديد والتعب في الثلث الثاني من الحمل

في الثلث الثاني من الحمل ينخفض ​​ضغط دمك أكثر إذا لم تشعري بالتعب الشديد في الأشهر الثلاثة الأولى وكنتِ قادرة على أداء الوظائف، في الثلث الثاني من الحمل وعندما يكون ضغط الدم في أدنى مستوياته (حوالي الأسبوع 16 أو بعد ذلك) تشعرين بالتعب أكثر من ذي قبل وقد ترغبي في النوم طوال الوقت.

الخمول الشديد في الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل

التعب الشديد أثناء الحمل
التعب الشديد أثناء الحمل

من حوالي 18 إلى 20 أسبوعًا من الحمل ربما تشعرين بنشاط أكبر لحسن الحظ من الأسبوع العشرين إلى الأسبوع الثامن والعشرين من الحمل، ولأسباب مختلفة سيتحسن كل شيء وستحصل على فترة أفضل.

أحد الأسباب الرئيسية هو أنك تستمتع بشعور الجنين يتحرك ومن ناحية أخرى فإن وزن الحمل يمكن التحكم فيه بشكل أكبر في هذا الوقت.

يكون القلق أعلى في الثلث الأول والثاني من الحمل مقارنة بالثلث الثالث من الحمل، ولكن هناك العديد من الأشياء السعيدة التي من المحتمل أن تمنحك المزيد من الطاقة.

مع اقتراب الثلث الثالث من الحمل سيكون للتغييرات الجسدية التأثير الأكبر ويتغير مركز الثقل في جسمك  وتصبح عضلاتك ومفاصلك أكثر توتراً كلما حملت جنينك باستمرار أمام جسمك.

يحتاج جسمك إلى مزيد من الطاقة لمواجهة كل هذا الألم والمعاناة والتعامل مع الخمول والتعب الشديد في الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل.

اقرأ أيضًا: تغير حجم الرحم خلال شهور الحمل المختلفة

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: جميع الحقوق محفوظة لموقع منوعاتي