ما هي المشيمة وما المقصود بقصور المشيمة؟

ABDULKADER ABROUSH
2021-08-30T09:46:59+00:00
الحمل والولادةصحة الجنين
ABDULKADER ABROUSH28 أغسطس 20210آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
ما هي المشيمة وما المقصود بقصور المشيمة؟

المشيمة هي عضو حيوي شديد التعقيد، يتكون هذا العضو عندما تلتصق الحيوانات المنوية المخصبة بجدار الرحم. ينمو الحبل السري من المشيمة إلى الحبل السري للجنين.

يسمح الحبل السري للدم بالتدفق من جسم الأم إلى الجنين والعكس صحيح. يتم تصفية دم الأم وجسم الجنين من خلال المشيمة ولا يتم دمجهما بالكامل مع بعضهما البعض.

ما هي المشيمة؟

المشيمة
المشيمة

تعد من أحد الأعضاء العضوية التي تلعب العديد من الأدوار داخل جسد المرأة الحامل وتتمثل في:

  • نقل الأكسجين إلى أوعية الجنين.
  • إزالة ثاني أكسيد الكربون من دم الجنين.
  • تسليم المغذيات لجسم الجنين.
  • إعادة الفضلات للأم لإخراجها.

تلعب أيضًا دورًا مهمًا في إنتاج الهرمونات في الجنين، كما أنها تحمي الجنين من البكتيريا والالتهابات القاتلة.

تنمو المشيمة السليمة بثبات أثناء الحمل و وفقًا لبحث أجرته منظمة الحمل الأمريكية تزن مشيمة الجنين حوالي 1 إلى 2 رطل (1 كجم) عند الولادة.

تتم إزالتها أثناء المخاض وفقًا لبحث من Mayo Clinic ، تتم إزالتها بين 5 و 30 دقيقة بعد ولادة الطفل.

ما المقصود بقصور المشيمة؟

المشيمة
المشيمة

مشيمة الجنين هي عضو من أعضاء الجسم ينمو في الرحم أثناء الحمل ويترك الرحم بعد الحمل وولادة الطفل، و يعد قصور مشيمة الجنين (ويسمى أيضًا انفصال المشيمة أو قصور الأوعية الدموية في المشيمة) من المضاعفات النادرة والخطيرة للحمل.

تحدث هذه المضاعفات عندما لا تتطور المشيمةأو تتضرر بشكل كامل، و قصور مشيمة الجنين هو اضطراب في جريان الدم ينجم عن انخفاض كمية الدم في جسم الأم.

يمكن أن يحدث أيضًا عندما لا يزيد حجم دم الجسم بشكل كافٍ أثناء منتصف الحمل و عندما تكون مشيمة الجنين مختلة وظيفياً فإنها لا تستطيع توفير ما يكفي من الأكسجين والمواد المغذية للجنين من مجرى دم الأم.

بدون هذا الدعم الحيوي لا يمكن للجنين أن ينمو ويتطور ويمكن أن تؤدي هذه المضاعفات إلى انخفاض الوزن عند الولادة والولادة المبكرة والتشوهات الخلقية.

تسبب هذه المضاعفات أيضًا مشاكل لجسم الأم و يعد الاكتشاف المبكر لهذه المضاعفات أمرًا بالغ الأهمية ويلعب دورًا مهمًا في الصحة الكاملة للأم والجنين.

ما الذي يسبب قصور المشيمة؟

المشيمة
المشيمة

هي مسار الاتصال بينك وبين جنينك الذي يحمل العناصر الغذائية والأكسجين من جسمك إلى الجنين ويعزز نموه وتطوره، إذا فشلت في القيام بهذا النقل بشكل صحيح لأي سبب من الأسباب فإنه سيؤثر بلا شك على نمو الجنين وتطوره، وفي بعض الأحيان تحدث أحداث لا رجعة فيها للجنين.

يرتبط القصور بقضايا تدفق الدم ومشاكله في حين أن مشاكل الأوعية الدموية لدى الأمهات يمكن أن تؤدي إلى هذا القصور فإن الأدوية وعادات نمط الحياة يمكن أن تكون أيضًا من الأسباب.

أكثر الحالات التي يمكن أن تؤدي إلى قصور مشيمة الجنين هي:

  • داء السكري
  • ارتفاع ضغط الدم المزمن
  • مشكلة تخثر الدم
  • فقر الدم أو الثلاسيميا
  • أدوية معينة (أدوية لعلاج أمراض الدم)
  • التدخين

تعاطي المخدرات وخاصة الكوكايين والهيروين والميثامفيتامين

يحدث القصور أيضًا عندما لا تكون مشيمة ملتصقة تمامًا بجدار الرحم أو تنفصل عن جدار الرحم (تمزق مفاجئ للمشيمة من جدار الرحم)

ما هي علامات وأعراض قصور المشيمة؟

لا توجد علامات أو أعراض على الأم أثناء القصور ومع ذلك هناك العديد من العلامات التي يمكن أن تساعد في التشخيص المبكر لهذا المرض.

إذا كان حجم رحم الأم أصغر مما كان عليه في حالات الحمل السابقة  أو إذا كان الجنين يتحرك أقل من المتوقع  فقد يكون ذلك علامة على انفصال مشيمة الجنين.

إذا لم يكتمل نمو الجنين فسيكون بطن الأم أصغر وستكون حركات الجنين أقل وضوحًا و يمكن أن يكون النزيف المهبلي والتقلصات المبكرة علامات على انفصال مشيمة مبكر عن جدار الرحم.

اقرأ المزيد: ما هي علامات الحمل وكيف يمكن تشخيصه؟

كلمات دليلية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: جميع الحقوق محفوظة لموقع منوعاتي