تدبيس المعدة من أكثر العمليات بحثا

مونديال منوعات
2021-08-30T10:20:01+00:00
عمليات التجميل
مونديال منوعاتتعديل ABDULKADER ABROUSH27 أغسطس 20210آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
تدبيس المعدة من أكثر العمليات بحثا

تدبيس المعدة من أكثر العمليات التي تداول في عمليات البحث من قبل فئة كبيرة من الناس، وذك يرجع إلى أن هناك نسبة كبيرة من الأشخاص المعرضين لمرض السمنة في العالم، كما أنها أثبتت نجاحها في وقت قصير.

تدبيس المعدة

تدبيس المعدة
تدبيس المعدة

تعتبر هذه العملية من أشهر العمليات التي يقوم بإجرائها الكثير من الناس المعرضين للسمنة.

فهذه العملية من أكثر العمليات الجراحية التي تحتاج إلى دقة كبيرة عند إجرائها.

فهدف هذه العملية هو تقليل حجم المعدة بعض الشيء.

فهناك نسبة كبيرة من الأشخاص الذين قاموا بإجراء هذه العملية وصلوا للجسم المثالي بسبب تلك العملية.

فمن الممكن أن تتخلص من وزنك الزائد بنسبة 60% على مدار سنة من خلال هذه العملية، وبعد استمرارك على بعض تعليمات الطبيب.

اقرأ أيضًا: عملية شفط دهون الفخذ

الفرق بين تدبيس المعدة وتكميم المعدة

إن عملية تكميم المعدة تهدف إلى إزالة جزء كبير من حجم المعدة، فمن الممكن أن يصل إلى 70% من حجمها.

وذلك يرجع إلى تقليل معدل دخول الطعام إلى معدة الشخص ومن ثم العمل على تقليل شهيته بشكل كبير.

فعملية التكميم تقام للأشخاص الذي تصل كتلتهم أكثر من 50، وهناك خطورة كبيرة على حياتهم بسبب السمنة.

وعلى الجانب الأخر تهدف عملية تدبيس المعدة إلى إزالة جزء صغير من حجم المعدة.

لكي يتم فقد وزن كبير من جسم المريض في أسرع وقت ممكن.

فالعمليتان يشتركان في هدف، وهو التخلص من الوزن الزائد عن الحد والذي يتسبب في الكثير من الأمراض.

كما أن العمليتين يتوقف نجاحهما من خلال إصرار المريض على اتباع النصائح الطبية بعد إجراءه للعملية.

والأشخاص الذين يقومون بعملية التدبيس وزنهم أقل مقارنة بالأشخاص المرشحين لإجراء عملية تكميم المعدة.

لكن يقف اختيار من هاتان العمليتان يصلح للمريض على حسب ما يراه الطبيب، وهل يوجد قابلية لجسم المريض لأي عملية أم لا؟

طريقة تدبيس المعدة

يبدأ الطبيب بتخدير المريض كليًا، وذلك حتى لا يشعر بأي ألم، فهذه العملية تعتبر من أنواع العمليات الجراحية التي تتطلب تخدير كلي.

ومن بعد ذلك يقوم الطبيب بعمل شق في منطقة البطن، وبعد ذلك تأتي خطوة المنظار.

فالمنظار أداة هامة في إجراء هذه العملية، وذلك ليزيد معدل دقتها ونجاحها.

حيث يعتبر المنظار هو الكاميرا التي يشاهد بها الدكتور معدة المريض من الداخل.

فمدة العملية تصل إلى ما يقارب الساعة أو أكثر، وذلك على حسب مواجهة الطبيب لأي مشكلة عند إجراء هذه العملية.

فالمريض بعد إجراءه لهذه العملية سيحتاج فترة راحة في المستشفى قد تصل إلى يومين.

ومن بعد ذلك يقوم الطبيب بإلزام المريض ببعض التعليمات التي لابد أن يلتزم بها بعد العملية.

كما لابد أن يقوم المريض بالمتابعة مع دكتور خاص بالتغذية بعد الانتهاء من العملية.

وذلك حتى يضمن عدم تعرض معدته للتمدد مرة أخرى، ومن ثم يتعرض إلى الوزن الزائد الذي تسبب له في الكثير من الأمراض.

المرشحون لإجراء عملية تدبيس المعدة

إن الطبيب المختص هو الذي يحد هل هذا المريض مرشح لإجراء العملية أم لا؟

فتلك الخطوة مهمة للغاية قبل إجراء هذه العملية، لأنه يبنى على أساسها نجاح العملية بشكل كبير.

فيجب أن يكون المريض متمتع بقوة جسدية، وذلك من خلال بعض الفحوصات الطبية التي يقوم بها الطبيب قبل إجراء العملية.

كما يجب أن يكون معدل كتلة جسم هذا المريض أكثر من 40، لكي يتم ترشيحه إلى إجراء هذه العملية.

وفي حالة إن كان كتلة جسم الشخص حوالي 35، فمن الممكن أن يفقد وزنه عن طريق اتباع نظام غذائي وممارسة الرياضة.

لكن إذا كان وزنه الزائد يسبب له الكثير من الأمراض الخطيرة على حياته، ففي هذا الأمر يستوجب التدخل الجراحي لتدبيس المعدة.

اقرأ أيضًا: عملية شفط اللبن لدى الأم

أهم الشروط قبل إجراء عملية التدبيس

تدبيس المعدة
تدبيس المعدة

من أهم هذه الشروط، أن يكون سن المريض الذي يقوم بإجراء هذه العملية يجتاز الـ 18 سنة ولا يتعدى 60 سنة.

فإذا لم يتوافر هذا الشرط في المريض، فهناك احتمالية كبيرة في تعرض صحته للتدهور بصورة لافتة للنظر.

كما يجب أن يكون الشخص لديه الكثير من التفاؤل حول نجاح هذه العملية.

ولابد أيضًا أن يكون هذا الشخص يتمتع بقدر كبير من الإصرار والعزيمة في تغيير أنماط حياته بعد إجراء العملية.

وذلك الشرط مهم للغاية حتى لا يزيد وزنه مرة أخرى، ومن ثم تعود معدته للتمدد، وبذلك تفشل العملية.

مخاطر عملية تدبيس المعدة

من الطبيعي أن يكون هناك بعض المخاطر التي من الممكن أن يتعرض لها المريض عند إجراء العملية.

وذلك يتوقف على دقة الطبيب في إجراء العملية، لذلك اختيار الطبيب المناسب أهم خطوة في عدم تعرضك لأي ضرر.

ومن الممكن أن يكون هناك نوع من التخدير لم يقبله جسم المريض، فهذا الأمر يزيد من معدل تعرضه لكثير من المخاطر.

فاختيار نوع التخدير المناسب للمريض هام للغاية في نجاح العملية وتجنب المريض لأي ضرر يهدد صحته.

فمن هذه المخاطر، التعرض للنزيف الشديد عند إجراء العملية ومن الممكن الإصابة بعدوى أيضًا.

وربما يتعرض المريض لوجود بعض المشاكل في المريء.

ومن الممكن أن تتعرض بعض الأجزاء في المعدة للتلف والضعف.

ومن أشهر هذه المخاطر أيضًا، التعرض مرة ثانية للسمنة، وذلك يرجع إلى عدم مواظبة المريض على تعليمات الطبيب.

اقرأ أيضًا: عملية شد الجبين ورفع الحاجبين

ما بعد عملية تدبيس المعدة

إن نجاح عملية التدبيس بالشكل المطلوب يعتمد على وعي المريض بعد إجرائها وتنفيذه لكل تعليمات الطبيب.

فأهم شيء يجب أن يقوم به المريض بعد أن يتعافى بعض الشيء من العملية، هو محاولة المشي لمدة نصف ساعة على مدار اليوم.

فالاهتمام بالرشاقة والمواظبة على ممارسة أي نوع من الرياضة هام بشكل كبير في الحصول على أفضل النتائج من إجراء هذه العملية.

كما يجب أن يكون هناك تغيير كامل في أسلوب حياة المريض، وبالأخص في تناوله للطعام.

فيجب عليه أن يتناول الغذاء الصحي المفيد الغني بالألياف الطبيعية.

فربما يجد أن شهيته في تناول أي طعام بعد العملية ضعيفة بعض الشيء، وهذا أمر طبيعي.

لذلك يجب عليه أن يمهد لمعدته الطعام الذي يدخل إليها، فيبدأ في أول أسبوع بتناول السوائل التي لا تحتوي على السكر.

وبعد ذلك يفضل أن يتناول الطعام المطحون، حتى يكون هناك سهولة في هضمه.

ومن ثم سوف يجد المريض أن شهيته رجعت مرة أخرى بالشكل الذي كان عليه في السابق قبل إجراء هذه العملية.

فالحرص على تناول الأطعمة الصحية التي لا يوجد بها سعرات حرارية كثيرة، سبب رئيسي في عدم تعرضه للسمنة مرة أخرى.

ولابد أن يكون هذا الشخص بعد العملية مليء بالتفاؤل والإصرار والثقة بالنفس.

وذلك حتى يستمر في تغيير نمط حياته دون العودة مرة أخرى لحياته التي كانت مليئة بتناول الطعام الغير صحي وعدم ممارسة الرياضة.

وفي الختام نكون قد وضحنا لكم كل التفاصيل التي تخص عملية تدبيس المعدة، وقمنا بعمل مقارنة بينها وبين عملية تكميم المعدة، حيث عرضنا أيضًا الأمر الذي تتوقف عليه نجاح هذه العملية من الأساس.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.