ما هي جلطة الدم ؟

ABDULKADER ABROUSH
أمراض الدم والأورام
ABDULKADER ABROUSHتعديل مونديال منوعات12 أغسطس 20212آخر تحديث : منذ شهر واحد
ما هي جلطة الدم ؟

ما هي جلطة الدم؟ تجلط الدم هو عملية طبيعية تحدث عند حدوث إصابة، إذا أصيبت ركبتك، فسوف يتجلط الدم في مكان الإصابة حتى لا تفقد الكثير من الدم، لكن في بعض الأحيان يمكن أن تسبب الآثار الجانبية للجلطة الدموية مشاكل.

الجلطة الدموية هي جلطة دموية تغيرت من حالة سائلة إلى حالة شبيهة بالهلام أو شبه صلبة، الجلطات الدموية هي إحدى الآليات الأساسية للأوعية الدموية التي تمنع فقدان كميات كبيرة من الدم في بعض الحالات، مثل الإصابات أو الجروح.

في بعض الأحيان تتشكل جلطة دموية داخل وعاء دموي (شريان أو وريد)، لذلك يمكن أن تتشكل حتى الجلطات إذا لم يكن هناك ضرر، أيضًا، لا يمكن للجلطات أن تذوب في الدم بعد أن تلتئم الإصابة، إذا تركت دون علاج، يمكن أن تسبب هذه الحالة مضاعفات خطيرة.

يمكن أن تكون بعض المضاعفات خطيرة وحتى مهددة للحياة، خاصةً إذا تشكلت جلطات دموية في الأوعية الدموية، من المهم أن تكون على دراية بعلامات وأعراض جلطة الدم حتى يمكن علاجك قبل حدوثها، انضم إلينا في هذا المقال من العيادة للتعرف على هذه المضاعفات والأعراض.

ما هي علامات تجلط الدم؟

تجلط الدم
تجلط الدم

تختلف الأعراض حسب مكان تجلط الدم في الجسم، تشمل هذه الأعراض:

اليدين أو القدمين

  • تضخم اقتصادي.
  • كدمة.
  • ألم مفاجئ.
  • اشعر بالحرارة عند نقطة واحدة.

الدماغ

  • تغيير في الرؤية.
  • تشنجات.
  • اضطراب الكلام.
  • ضعف.
  • تغير في الإحساس في الوجه أو في ذراع أو رجل أو جانب واحد من الجسم.

القلب

  • ضيق في التنفس.
  • التعرق المفرط.
  • ألم في الصدر ينتشر في اليد اليسرى.
  • دوار.
  • فقدان الوعي.

البطن

  • ألم شديد في البطن.
  • إسهال.
  • القيء.
  • دم في القيء أو البراز.

الرئة

  • ألم حاد في الصدر.
  • السعال مع الدم.
  • التعرق.
  • صعوبة في التنفس.
  • حمى.
  • فوز سريع.
  • دوار.
  • فقدان الوعي.

من هو المعرض لخطر الإصابة بمضاعفات تخثر الدم؟

الأشخاص التالون معرضون لخطر الإصابة بجلطات الدم:

  • الناس البدينين.
  • مدخنون.
  • الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 60 عامًا.
  • الأشخاص الذين يتناولون موانع الحمل الفموية.
  • الأشخاص المصابون بمرض التهابي مزمن.
  • الأشخاص المصابون بالرفرفة الأذينية أو الرجفان الأذيني.
  • الأشخاص الذين يعانون من قصور القلب الاحتقاني.
  • الأشخاص المصابون بتليف الكبد.
  • مرضى السرطان.
  • الأشخاص الذين يعانون من كسور في أطرافهم، خاصة في الأطراف السفلية أو الحوض.
  • الناس الحوامل.
  • الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي لاضطرابات تخثر الدم.
  • الناس الذين لا يستطيعون المشي.
  • الناس الذين يجلسون لفترة طويلة.
  • الناس الذين يسافرون بانتظام.

ما هي جلطة الدم؟

عندما تتشكل جلطة دموية في أحد شرايين الجسم، فإنها لا تختفي دائمًا من تلقاء نفسها، هذه الظروف خطيرة للغاية بل إنها تعرض حياة الناس للخطر.

الجلطة الدموية غير المتحركة ليست خطيرة للغاية، ولكن من الممكن أن تتحرك الجلطة وتصبح خطيرة في طبيعتها، إذا انفصلت الجلطة الدموية عن باقي الجسم وانتقلت عبر الشرايين إلى القلب أو الرئتين، فإنها تشكل كتلة أكبر وتمنع تدفق الدم، تعتبر هذه الحالة حالة طارئة في المناقشة الطبية.

إذا كنت تعتقد أنه قد يكون لديك جلطة دموية، يجب عليك الاتصال بطبيبك على الفور، هذه هي الطريقة التي سينظر بها أخصائي طبي إلى أعراضك وتاريخك الطبي، ويحدد لك الخطوات التالية.

مضاعفات جلطات الدم

يمكن أن تتكون جلطات الدم في أي من الأوعية الدموية في جسمك، إذا تحطمت الجلطة ودخلت مجرى الدم، فيمكنها أن تدخل الرئتين أو القلب أو الدماغ أو مناطق أخرى، يمكن أن يؤدي نزوح الجلطة الدموية إلى مضاعفات خطيرة، لأنه يعطل تدفق الدم إلى الأعضاء المهمة، هذا الشرط يمكن أن يؤدي إلى نوبة قلبية و السكتة الدماغية، تشمل الآثار الجانبية المحتملة الأخرى ما يلي:

الانسداد الرئوي

الانسداد الرئوي هو وجود جلطة دموية في أحد الشرايين الرئوية أو أنسجة الرئة، يمكن أن تؤدي هذه الحالة إلى انخفاض مستويات الأكسجين في الدم وتلف الرئتين والقلب والأعضاء الأخرى.

الفشل الكلوي

يمكن أن تتسبب الجلطات الدموية في الكلى في حدوث ضرر وفشل كلوي في النهاية، يمكن أن تتراكم السوائل والفضلات وتسبب آثارًا جانبية أخرى، بما في ذلك ارتفاع ضغط الدم.

تجلط الأوردة العميقة (DVT)

تحدث الإصابة بجلطات الأوردة العميقة عندما تتكون جلطة دموية في وريد عميق في الذراع أو الساق، يمكن أن تسبب هذه الحالة أعراضًا في موقع الجلطة، ولكن إذا انفصلت الجلطات وانتقلت إلى الرئتين، فقد تسبب مضاعفات أكثر خطورة.

مضاعفات الحمل

عادة ما تتكون جلطات الدم التي تتشكل أثناء الحمل في أوردة الحوض أو الأطراف السفلية، تزيد هذه الحالة من خطر الإصابة بالانسداد الرئوي والمضاعفات المرتبطة به، فضلاً عن الولادة المبكرة الثانوية والإجهاض ووفيات الأمهات.

أنواع جلطات الدم 

يتكون جهازك الدوري من مجموعة من الأوعية الدموية، وتنقسم هذه الأوعية إلى نوعين من الأوردة والشرايين، وظيفتهم هي نقل الدم داخل الجسم، تتشكل جلطات الدم داخل الأوردة والشرايين.

عندما تشكل جلطة دموية داخل الشريان، يشار إليها على أنها جلطة شريانية، هذا النوع من الجلطات تتطور أعراضه بسرعة، ويتطلب علاجًا عاجلاً، تشمل أعراض تجلط الدم الشرياني الألم الشديد أو شلل أجزاء من الجسم أو كليهما، يمكن أن تؤدي هذه المضاعفات إلى نوبة قلبية أو سكتة دماغية.

الجلطة الدموية التي تتكون في الوريد تسمى جلطة الوريد، تتشكل هذه الأنواع من الجلطات تدريجيًا بمرور الوقت، ولكنها تظل تهديدًا لحياة الإنسان، يُعرف النوع الأكثر خطورة من الجلطات الوريدية بالخثار الوريدي العميق.

تخثر وريدي عميق

تجلط الأوردة العميقة (DVT) هو الاسم الذي يطلق على مرض تتشكل فيه جلطة في أحد الأوردة الرئيسية والعميقة في الجسم، غالبًا ما تصيب إحدى الساقين، ولكنها قد تؤثر أيضًا على اليدين والحوض والرئتين وحتى الدماغ.

يجب الاعتراف بأنه لا توجد وسيلة لمعرفة الجلطات الدموية دون الرجوع إلى التعليمات الطبية، إذا كنت على دراية بأهم علامات وأعراض الخطر وأكثرها شيوعًا، فستتوقع الحاجة إلى زيارة الطبيب بأفضل طريقة ممكنة.

قد تظهر جلطة دموية في جسمك دون أي أعراض، عندما تظهر هذه الأعراض، فإن الكثير منها يشبه أعراض أمراض أخرى، فيما يلي العلامات التحذيرية والعلامات المبكرة لجلطات الدم في اليدين أو القدمين والقلب والبطن والدماغ والرئتين.

الدم جلطات في أيدي أو أقدام

وفقًا لأكرم الأشعري، طبيب الطوارئ وجراح الإصابات الجسدية (الصدمة)، غالبًا ما تظهر جلطات الدم في أسفل الساق، يعمل الدكتور العشري في مركز جراند ستراند الإقليمي الطبي.

يمكن أن تسبب جلطات الدم في اليدين أو القدمين عددًا من الأعراض، بما في ذلك ما يلي:

  • يتورم.
  • الألم.
  • حساسية المكالمة.
  • شعور دافئ.
  • جلد شاحب ومحمر.

تعتمد أعراض الشخص على حجم الجلطة الدموية، لهذا السبب، قد لا تظهر أعراض على الشخص، أو قد يكون هناك تورم طفيف فقط في الساق، دون الشعور بألم شديد، إذا كانت الجلطة كبيرة، فإن الساق بأكملها منتفخة وهناك ألم شديد.

ليس من غير المألوف أن تتكون جلطات الدم في كلا الساقين أو كلتا اليدين في نفس الوقت، إذا اقتصرت الأعراض على ذراع واحدة أو ساق واحدة، يزداد خطر الإصابة بجلطات دموية.

الدم جلطات في القلب

تجلط الدم
تجلط الدم

جلطة دموية في القلب تسبب نوبة قلبية، القلب هو أحد الأماكن القليلة التي نادرًا ما تحدث فيها جلطات الدم، ولكن لا تزال هناك احتمالات بحدوثها، يمكن أن تسبب جلطة دموية في القلب ألمًا أو ثقلًا في الصدر، يعد الدوار وضيق التنفس من الأعراض المحتملة الأخرى لهذا المرض.

الدم جلطات في البطن

يعد الألم الشديد في البطن والتورم علامات على وجود جلطة دموية في البطن، يمكن أن تسبب العدوى الفيروسية في البطن والتسمم الغذائي أعراضًا مماثلة.

جلطة دموية في المخ، أو جلطة دماغية

تُعرف الجلطة الدموية في الدماغ أيضًا بالسكتة الدماغية، تؤدي الجلطات الدموية في الدماغ إلى صداع مفاجئ وشديد، يمكن أن تحدث أعراض أخرى، مثل صعوبة الكلام والرؤية، لدى الأشخاص المصابين بجلطات دموية.

جلطة دموية في الرئتين هي أو انسداد رئوي

تسمى الجلطة الدموية التي تنتقل إلى الدماغ بالانسداد الرئوي (PE)، تشمل أعراض الانسداد الرئوي ما يلي:

  • ضيق التنفس المفاجئ الذي لا ينتج عن ممارسة الرياضة أو النشاط البدني.
  • ألم صدر.
  • معدل ضربات القلب (ارتفاع معدل ضربات القلب).
  • مشاكل في الجهاز التنفسي.
  • السعال مع الدم.

ما هي عوامل الخطر لجلطات الدم؟ 

بعض عوامل الخطر، على وجه الخصوص، تزيد من خطر الإصابة بجلطات الدم، يزيد التاريخ الحديث لدخول المستشفى، وخاصة الاستشفاء طويل الأمد أو الجراحة الكبرى، من خطر الإصابة بجلطات الدم.

بعض العوامل المعروفة التي تخفف من خطر الإصابة بجلطات الدم هي:

  • العمر، خاصة عند الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا.
  • الرحلات الطويلة وخاصة الرحلات التي يتعين عليك خلالها الجلوس في مكان معين لأكثر من 4 ساعات.
  • الراحة في السرير أو الجلوس لفترات طويلة.
  • بدانة.
  • حمل.
  • تاريخ عائلي من الإصابة بجلطات الدم.
  • التدخين.
  • سرطان.
  • بعض حبوب منع الحمل.

اقرأ أيضًا: ما هي أعراض تجلط الدم في الجسم؟

في أي وقت يجب أن يسميها الطبيب؟

من الصعب للغاية تشخيص جلطات الدم بناءً على الأعراض وحدها، وفقًا للبيانات، لا تظهر أعراض جسدية على ما يقرب من 50٪ من المصابين بجلطات الأوردة العميقة، لهذا السبب، يجب عليك الاتصال بطبيبك إذا شعرت أنك تعاني من أي من هذه الأعراض.

الأعراض التي تظهر فجأة، دون سبب واضح، مزعجة للغاية، إذا كان لديك أي من الأعراض التالية، فاتصل بخدمة الطوارئ المحلية على الفور:

  • ضيق مفاجئ في التنفس.
  • ضغط على الصدر.
  • صعوبة في التنفس وحاسة البصر والكلام.

سيبحث طبيبك أو أي معالج آخر عن أي سبب محتمل للقلق، إنهم يطلبون المزيد من الاختبارات لتحديد السبب الجذري للأعراض، في كثير من الحالات، تكون الخطوة الأولى هي إجراء اختبار الموجات فوق الصوتية غير الجراحي، يستخدم هذا الاختبار لتصوير الأوردة والشرايين، بهذه الطريقة، يتم إعداد الشروط للطبيب لإجراء التشخيص الصحيح.

كيفية منع آثار جلطات الدم

تجلط الدم
تجلط الدم

يمكن علاج جلطات الدم بمخففات الدم، لكن من الأفضل اتخاذ تدابير لمنع تكون الجلطة، لأنه إذا لم يتم تشخيصه في الوقت المناسب، يمكن أن يكون له مضاعفات خطيرة وحتى قاتلة.

حاول السيطرة على عوامل الخطر لتقليل مخاطر تجلط الدم، ضع في اعتبارك الإجراءات التالية:

  • اخسر وزنك إذا كنت تعاني من السمنة.
  • كف عن التدخين.
  • أخبر طبيبك عن أي تاريخ عائلي لجلطات الدم.

من المهم طلب العلاج واتباع تعليمات طبيبك لتقليل عوامل الخطر، يمكن أن يكون تناول نظام غذائي مضاد للالتهابات غني بأطعمة أوميغا 3 والفواكه والخضروات والأطعمة الغنية بفيتامين هـ مفيدًا أيضًا.

كن نشيطًا ونشطًا بدنيًا، عدم الحركة هو أحد العوامل الرئيسية التي يمكن أن تؤدي إلى تكون الجلطة، خاصة في الساقين، إذا كنت تجلس على مكتب لفترة طويلة أو تسافر كثيرًا، فحاول النهوض والمشي بانتظام.

كن على دراية بالحالات الأخرى التي قد تزيد من خطر الإصابة بجلطات الدم وتحدث إلى طبيبك حول طرق تقليل المخاطر.

يمكن أن تكون جلطات الدم خطيرة ولكن يمكن الوقاية منها، تحديد عوامل الخطر لجلطات الدم، إذا كنت معرضًا لخطر الإصابة بجلطات دموية، فابحث عن العلامات، يعد القضاء على آثار الجلطات الدموية في المراحل المبكرة أمرًا مهمًا للغاية للبقاء على قيد الحياة ومنع حدوث مضاعفات خطيرة.

يمكن لنصيحة طبيب متخصص في أمراض الدم والأورام أن تزودك بمعلومات مفيدة حول أعراض ومضاعفات جلطة الدم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.