ما هو طول عنق الرحم الطبيعي؟

ABDULKADER ABROUSH
أمراض الحمل والولادةالحمل والولادة
ABDULKADER ABROUSH26 أغسطس 20214آخر تحديث : منذ 3 أشهر
ما هو طول عنق الرحم الطبيعي؟

أثناء الحمل بالموجات فوق الصوتية، وربما لأول مرة في الأسبوع 18 من الحمل سيقيس الطبيب طول عنق الرحم، و الطول الطبيعي هو أحد الضروريات الأساسية لحمل آمن، في الظروف العادية وكذلك في حالات الحمل المفرد.

يجب ألا يقل طوله عن 56.2 سم ومع ذلك  إذا لاحظ الأخصائي أن طول المناسب يقترب من 3 سم فسوف يتخذ تدابير العلاج في أقرب وقت ممكن لمنع الإجهاض أو الولادة المبكرة.

ما هو طول عنق الرحم الطبيعي؟

طول عنق الرحم
طول عنق الرحم

تريد كل أم حامل طفلًا سليمًا طول العنق القصير هو أحد العوامل التي يمكن أن تسبب مضاعفات أثناء الحمل تشرح هذه المقالة كل شيء عن الطول الطبيعي للعنق وكيف يؤثر على حملك.

ما هو طول عنق الرحم؟

عنق الرحم عبارة عن قناة يزيد طولها عن 3 سم تصل الرحم بالمهبل، وطوله هو طول القناة التي تشمل العنق. عند الأمهات الحوامل، يجب أن يكون بطول معين حتى ينمو الجنين السليم.

اقرأ أيضًا: النوم على الظهر في الثلث الثالث من الحمل

لماذا طول عنق الرحم مهم؟

يكاد يكون عنق الرحم غير مرن حتى تصبحي حاملاً وبعد الحمل يصبح عنق الرحم أكثر ليونة وأقصر ويفقد شكله العضلي ويتوسع، و يُعرف هذا باسم انصباب عنق الرحم ويسمح بإدخال الجنين في قناة عنق الرحم عند الولادة ومع ذلك إذا كان عنق الرحم قصيرًا جدًا فقد تتعرضين للولادة المبكرة وجميع المضاعفات المرتبطة بالولادة المبكرة.

هل عنق الرحم القصير وقصور عنق الرحم مرتبطان؟

طول عنق الرحم
طول عنق الرحم

لا، عنق الرحم القصير وقصور عنق الرحم أمران مختلفان تمامًا، يشير عنق الرحم القصير فقط إلى طول قناة عنق الرحم من ناحية أخرى يسمى قصور عنق الرحم بالتمدد المبكر لعنق الرحم و عندما لا تستطيع العضلات البقاء قوية يمكن أن يؤدي قصور عنق الرحم إلى قصر عنق الرحم.

اقرأ أيضًا: إلى متى يستمر الغثيان في الحمل؟

العوامل التي تؤثر على طول عنق الرحم

تؤثر عوامل مختلفة بذلك الصدد. بعض منها على النحو التالي:

  • التشريح: لدى بعض النساء عنق رحم قصير لأن هذه هي الطريقة التي تصنع بها أجسادهم.
  • تضخم الرحم المفرط: في حالات الحمل المتعددة ويتمدد الرحم بما يتجاوز قدرته. يضغط على العنق ويقلل من طوله.
  • قصور العنق: هو حالة ناتجة عن نقص القوة في عضلاته ويمكن أن تؤثر على طوله.

ما هو الحجم الطبيعي لطول عنق الرحم في الحمل؟

يمكن أن يساعد الفحص بالموجات فوق الصوتية للمهبل في قياس طول عنق الرحممن الناحية المثالية يجب أن يكون طول عنق الرحم حوالي ثلاثة ونصف إلى خمسة سنتيمترات في الأسبوع 24 من الحمل.

بينما في الأسبوع 28 يجب أن يكون من ثلاثة ونصف إلى أربعة سنتيمترات في الأسبوع 32 يبلغ طول عنق الرحم ثلاثة إلى ثلاثة سنتيمترات ونصف ويزيد عنق الرحم الذي يقل طوله عن سنتيمترين ونصف من خطر الولادة المبكرة.

هل قياس طول عنق الرحم ضرورة؟

يوصي الأطباء عادةً بإجراء فحوصات لهذا الشأن لجميع النساء، وخاصة النساء الحوامل بتوأم أو مضاعفات أو لديهن تاريخ طبي للولادة المبكرة والإجهاض، لأنه إذا كان الرقم المبلغ عنه مختلفًا جدًا عن الطول الطبيعي، و من الضروري اتخاذ الإجراءات الطبية في أسرع وقت ممكن.

x

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: جميع الحقوق محفوظة لموقع منوعاتي